“عبسي ونامق” … شخصيتان كرتونيتان تصلان عائلة أردنية من أجل “الطلاق”

0
0


مشكلة ألقت بظلالها على منصات التواصل مؤخرًا بين التضامن والمستهزئين

لم تستطع امرأة أردنية إيجاد مخرج لمشكلتها إلا من خلال طلب الطلاق. بسبب إصرار زوجها على تسمية طفليهما التوأم بعد شخصيتين من الشخصيات الكرتونية الشهيرة.

أُجبرت هذه المرأة على طلب الطلاق بعد أن عجزت عن إقناع زوجها بالامتناع عن تسمية التوأم بـ “عبسي ونامق” ، أحد أبطال مسلسل الكارتون الياباني بنسخته العربية “عدنان ولينا”.

كانت الزوجة غير راضية للغاية عن إصرار زوجها واشتد الخلاف بينهما. التي وجدت صدى على وسائل التواصل الاجتماعي ؛ حيث اختلفت التعليقات بين التضامن والاستهزاء.

وبحسب صحيفة “البيان” ، فقد تركزت عبارات التضامن والتأييد من جانب الأم ، والعكس هو موقف الأب. خاصة وأن الأم – حسب المعلقين – هي التي تحملت آلام الحمل والولادة ، ولها الأولوية على حق تسمية التوائم.

يُشار إلى أن مسلسل الأطفال “عدنان ولينا” هو مسلسل رسوم متحركة ياباني ، يُترجم اسمه الحقيقي إلى “فتى المستقبل كونان” ، وعرض على التلفزيون في الثمانينيات ، وقنوات التلفاز العربية أعادت عرض حلقاته الـ 26. عدة مرات.

“عبسي ونامق” … شخصيتان كرتونيتان تصلان عائلة أردنية من أجل “الطلاق”

سابقا

لم تستطع امرأة أردنية إيجاد مخرج لمشكلتها إلا من خلال طلب الطلاق. بسبب إصرار زوجها على تسمية طفليهما التوأم بعد شخصيتين من الشخصيات الكرتونية الشهيرة.

أُجبرت هذه المرأة على طلب الطلاق بعد أن عجزت عن إقناع زوجها بالامتناع عن تسمية التوأم بـ “عبسي ونامق” ، أحد أبطال مسلسل الكارتون الياباني بنسخته العربية “عدنان ولينا”.

كانت الزوجة غير راضية للغاية عن إصرار زوجها واشتد الخلاف بينهما. التي وجدت صدى على وسائل التواصل الاجتماعي ؛ حيث اختلفت التعليقات بين التضامن والاستهزاء.

وبحسب صحيفة “البيان” ، فقد تركزت عبارات التضامن والتأييد من جانب الأم ، والعكس هو موقف الأب. خاصة وأن الأم – حسب المعلقين – هي التي تحملت آلام الحمل والولادة ، ولها الأولوية على حق تسمية التوائم.

يُشار إلى أن مسلسل الأطفال “عدنان ولينا” هو مسلسل رسوم متحركة ياباني ، يُترجم اسمه الحقيقي إلى “فتى المستقبل كونان” ، وعرض على التلفزيون في الثمانينيات ، وقنوات التلفاز العربية أعادت عرض حلقاته الـ 26. عدة مرات.

16 سبتمبر 2020 – 28 محرم 1442

11:17 صباحًا


مشكلة ألقت بظلالها على منصات التواصل مؤخرًا بين التضامن والمستهزئين

لم تستطع امرأة أردنية إيجاد مخرج لمشكلتها إلا من خلال طلب الطلاق. بسبب إصرار زوجها على تسمية طفليهما التوأم بعد شخصيتين من الشخصيات الكرتونية الشهيرة.

أُجبرت هذه المرأة على طلب الطلاق بعد أن عجزت عن إقناع زوجها بالامتناع عن تسمية التوأم بـ “عبسي ونامق” ، أحد أبطال مسلسل الكارتون الياباني بنسخته العربية “عدنان ولينا”.

كانت الزوجة غير راضية للغاية عن إصرار زوجها واشتد الخلاف بينهما. التي وجدت صدى على وسائل التواصل الاجتماعي ؛ حيث اختلفت التعليقات بين التضامن والاستهزاء.

وبحسب صحيفة “البيان” ، فقد تركزت عبارات التضامن والتأييد من جانب الأم ، والعكس هو موقف الأب. خاصة وأن الأم – حسب المعلقين – هي التي تحملت آلام الحمل والولادة ، ولها الأولوية على حق تسمية التوائم.

يُشار إلى أن مسلسل الأطفال “عدنان ولينا” هو مسلسل رسوم متحركة ياباني ، يُترجم اسمه الحقيقي إلى “فتى المستقبل كونان” ، وعرض على التلفزيون في الثمانينيات ، وقنوات التلفاز العربية أعادت عرض حلقاته الـ 26. عدة مرات.



ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا