معاهدة السلام ستدفع القضية الفلسطينية إلى الأمام

0
2


يجب على الفلسطينيين التعامل بإيجابية مع معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل من أجل دفع القضية الفلسطينية.

هكذا أوضح سامر السنغلاوي ، رئيس صندوق إعادة إعمار القدس ، أنه بعد توقيع معاهدة السلام ، أصبح بإمكان الإمارات التحدث عن الملف الفلسطيني مع أمريكا وإسرائيل.

الجالية الفلسطينية تشكر الإمارات: سنحافظ على العهد والوعد

وأوضح سامر السنغلاوي أن هناك تسرعًا وارتباكًا في الموقف الفلسطيني من اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل وموقف السلطة الفلسطينية ، وهو رد غير مدروس.

وأشاد السنلاوي بالدور الكبير الذي تقوم به دولة الإمارات في دعم القضية الفلسطينية التي تستضيف نحو 300 ألف فلسطيني على أراضيها.

الصحف العربية تحتفل باتفاقية السلام .. “فجر جديد” للمنطقة

وأضاف أن الفلسطينيين لا يمكن أن يخسروا العرب ، وهناك رؤية عربية مختلفة عما كان مرتبطًا سابقًا بالتغيرات والتهديدات الجديدة.

وشكر السنغلاوي وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبد الله بن زايد على الخطاب الذي وجهه إلى الجالية الفلسطينية في البيت الأبيض ، والذي أكد فيه عمق العلاقة التاريخية بين الشعبين الإماراتي والفلسطيني.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا