سيتم فتح المحلات والأسواق ابتداء من يوم الاثنين المقبل في جميع المحافظات اللبنانية .. المزيد من الإغلاق سيكون ضربة للمتداولين وعائلاتهم

0
10


متفرقات لبنان

جمعيات التجارة: ستفتح المتاجر والأسواق ابتداءً من يوم الاثنين المقبل في جميع المحافظات اللبنانية .. المزيد من الإغلاق سيشكل صفعة للتجار وأسرهم

جمعيات التجارة: ستفتح المتاجر والأسواق ابتداءً من يوم الاثنين المقبل في جميع المحافظات اللبنانية .. المزيد من الإغلاق سيشكل صفعة للتجار وأسرهم

->
تاريخ النشر :
الأحد 17 مايو 2020

أصدرت الجمعيات التجارية في جميع المحافظات اللبنانية البيان التالي:
يعاني القطاع التجاري النازف من تأثير الكساد الكبير ، والتضخم المؤلم ، والخسائر الفادحة في القوة الشرائية ، وارتفاع سعر الدولار ، والإجراءات المصرفية الكارثية غير المسبوقة ، والانخفاض المدمر في حجم الواردات والأعمال التجارية ، والاضطرار عمليات الإغلاق في تنفيذ قرارات التعبئة العامة.
فرضت كل هذه العوامل مجتمعة حقيقة إفلاس أدت إلى تسارع الانهيار وتسببت في إغلاق العديد من المؤسسات التجارية التي وصلت إلى أبعاد مثيرة للقلق في بعض المناطق.
في مواجهة كل هذه المخاطر ، قدمنا ​​مؤخرًا ، كقطاع تجاري موحد ، رسالة إلى الدولة اللبنانية ، نبهها إلى خطورة الوضع والمطالبة بالإعفاءات الضريبية ، بما في ذلك رسوم الكهرباء والمياه والهاتف والبلدية وتفا ، إلخ ، والتسويات المالية وإلغاء الغرامات المتأخرة ، لكن الأمر لم يتلق أي رد حتى الآن.
على الرغم من كل ذلك ، امتثل القطاع التجاري للواجب الوطني واستجاب لقرارات التعبئة العامة التي تسببت في المزيد من الخسائر ، وخاصة قرار التعبئة الأخير ، الذي قرر الإغلاق تمامًا من فجر الخميس 14 مايو حتى 17 منه.
بعد ذلك ، انتقلت جمعيات تجار طرابلس وصيدا وضواحيها ، صور ، بعلبك ، الوسط التجاري ، محافظة عكار ، زحلة ، جبل لبنان ، جونيه ، كسروان الفتوح ، زغرتا ، البترون ومناطق أخرى. الى جمعية تجار بيروت التي سيجتمع رئيسها نيكولا شمس مع نائبيه رئيس الوزراء د. حسن دياب ليبلغه بموقفنا الموحد الذي ينص على ضرورة انقاذ القطاع التجاري فورا وفتح المحلات التجارية الأسواق ابتداء من صباح يوم الاثنين 18 من الشهر الجاري ، مع حرصنا على تنفيذ كافة الإجراءات الوقائية والإجراءات الصحية وفق أعلى معايير السلامة ، في إطار الدفاع عن مصالح المؤسسات التجارية المتبقية التي تعتمد على حركة الأسبوع الماضي عشية عيد الفطر ، محذرا من أن المزيد من الإغلاق ، لا قدر الله ، سيكون ضربة مدمرة لزملائه من التجار وعائلاتهم.
في هذا الصدد ، تناشد النقابات التجارية المذكورة أعلاه قيادة الجيش والأجهزة الأمنية للوقوف إلى جانبنا جاهزين ودورياتهم من أجل أمن الناس والمؤسسات ، شاكرين لكم القيادة والضباط والعناصر لتضحياتكم العظيمة لذلك أن الأمة يمكن أن تعيش.

شارك هذا الخبر ->



ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا